بقلم. عاطف أسماعيل : إلى إخوتي الحازمون: “على ما أنتم حازمون؟”

ماذا أنتم حازمون حتى الآن؟
أرجو أن يكون لديكم الحد الأدنى من المنطق وألا يكون ولاؤكم لشخص على حساب بلد كامل، فهكذا يُصنع الطغاة.

أرجو أن تدخروا الهتاف والتهليل والتكبير وإغلاق الشوارع إلى أن تحققوا النصر لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يكبر ويهلل بعد النصر لا للاستحواذ على اهتمام الإعلام وإحداث البلبلة بين المسلمين.

أرجو أن تسبق عقولكم ألسنتكم فكلنا نريد مصر دولة إسلامية بالمفهوم الصحيح للإسلام والمرجعية الموحدة التي تصون الدين من عبث المفسرين وفقًا لأهواءهم ومصالحهم. فما حدث اليوم في المحكمة ليس له علاقة من قريب أو بعيد بموقف حازمكم من الترشح للرئاسة فقد حصلتم على حكم ضد الداخلية، أما انتخابات الرئاسة فلا يختص بالفصل في شئونها إلا اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة التي لا يجوز مقاضاتها أو الطعن عليها لدى جهة ثالثة فهي الوحيدة التي تفتح باب الطعن وتفصل فيه داخليًا.

عليه فالحكم الذي صدر اليوم يلزم الداخلية بالتراجع عما رددته من كلمات تشير إلى أن والدة هذا الحازم أمريكية. وبالفعل تراجعت الداخلية عما روجت له من أخبار ونفت أن تكون تصريحاتها أشارت إلى جنسية الأم أساسًا وأنها اقتصرت على الإشارة إلى أنها دخلت البلاد بوثيقة سفر أجنبية دون تحديد نوع هذه الوثيقة وهل هي من النوع الذي يرتبط الحصول عليه بالحصول على الحنسية أم لا. أما التصريح الوحيد للجنة العليا للانتخابات الرئاسية فأشار إلى أن والدة أبو إسماعيل إمريكية تحمل الجنسية الأمريكية ولم تنفه اللجنة أو تتراجع عنه حتى الآن.

أفيقوا يرحمكم الله وافرحوا بالنصر الحقيقي لا بالفتات الذي يلقى إليكم. ولا تشاركوا في حملات التضليل الإعلامي التي يشنها النظام العسكري الحاكم لتصب بسلبياتها وإيجابياتها في مصلحة مرشحين بعينهم يريد المجلس تنصيبهم على عرش مصر الذي أورثه إياه مبارك.

أخيرًا اعلموا أنكن إذا كنتم حازمون من أجل حازم، فنحن كثقوى ثورية حازمون جدًا لئلا نصنع طاغية جديد وألا يسطو على مصر مستبد غير ثوبه وهيئته وبعض ما كان يردد من كلمات.

6 responses to “بقلم. عاطف أسماعيل : إلى إخوتي الحازمون: “على ما أنتم حازمون؟””

  1. محاسب / احمد محمود محمد ابراهيم says :

    نعم وانا اؤؤيد ان كنتم حازمون من اجل شخص فانا حازم من اجل الوطن = اسال الله الهدايا ولبسداد

  2. محاسب / احمد محمود محمد ابراهيم says :

    أفيقوا يرحمكم الله وافرحوا بالنصر الحقيقي لا بالفتات الذي يلقى إليكم. ولا تشاركوا في حملات التضليل الإعلامي التي يشنها النظام العسكري الحاكم لتصب بسلبياتها وإيجابياتها في مصلحة مرشحين بعينهم يريد المجلس تنصيبهم على عرش مصر الذي أورثه إياه مبارك.

  3. محاسب / احمد محمود محمد ابراهيم says :

    أرجو أن تسبق عقولكم ألسنتكم فكلنا نريد مصر دولة إسلامية بالمفهوم الصحيح للإسلام والمرجعية الموحدة التي تصون الدين من عبث المفسرين وفقًا لأهواءهم ومصالحهم. فما حدث اليوم في المحكمة ليس له علاقة من قريب أو بعيد بموقف حازمكم من الترشح للرئاسة فقد حصلتم على حكم ضد الداخلية، أما انتخابات الرئاسة فلا يختص بالفصل في شئونها إلا اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة التي لا يجوز مقاضاتها أو الطعن عليها لدى جهة ثالثة فهي الوحيدة التي تفتح باب الطعن وتفصل فيه داخليًا.

  4. om omar says :

    هذا حال الشعب المصري للأسف بعد الثوره والبركه في الثائر غير الحق الذي سن هذه السنه الغير حسنه

  5. Dr Sharaf says :

    ان شاء الله ، مش هنبقى حازمون إلا للبلد نفسهااا
    كتاب الله وسنة رسوله -صلى الله عليه و سلم – مقدمة على كل قول

  6. مهندس محمود الراكشي says :

    أدعوكم للإنضمام إلي مجموعة تسقط دولة العواجيز و أهلا بدولة الشباب ونشرها

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: