بيان حركة شباب 6 إبريل بخصوص الدعوة ليوم 20 إبريل

تحيا الثورة.. المجد للشهداء

بعد مرور أكثر من عام، من الإنتظار والترقب والصبر، عانى فيه المصريون من الأزمات المتتالية والسياسات الفاشلة والتخبط الواضح، حاول خلاله القائمون على أمر البلاد تصدير حالة اليأس ومعاداة الثورة لجموع المصريين، وبعد تلاتة أشهر من إخلاء الثوار لكل الميادين أملاً في أن يختبر المصريون بأنفسهم كيف سيكون الحال بلا تظاهرات أو إعتصامات مشروعة، هل ستنتهي المعاناة؟ هل ستتوقف الأزمات؟ هل سستغير الأمور؟.. لكننا وجدنا أن، الأحوال قد إستفحلت وتغيرت من سيىء إلى أسوأ.. ما زالت حقوق الشهداء مُهدرة.. المتهمين بقتل الثوار ينالون البراءات تباعاً.. ذابت أموال المصريين بالخارج وراح الأمل في إستردادها.. أطلقت أيدي البلطجية والخارجين على القانون في البلاد تعيث فساداً، مع إستمرار الإنفلات الأمني.. فشل حكومة د. الجنزوري في حل أى أزمة تحدث وكانت هى نفسها عبئاً على الوطن.. إستمرار غلاء الأسعار والتضييق على المواطن.. إستمرار حملات التشوية لكل الفصائل الوطنية الثورية.. إساءة إستغلال نتائج الإنتخابات البرلمانية في الكيفية التي تم بها تكوين تأسيسية الدستور.. وأخيراً عودة الفلول وأعداء الثورة لتثبيت أوضاعهم وبلغ الأمر بهم عزمهم الترشح لأرقى منصب في مصر الثورة ألا وهو رئاسة الجمهورية!

ونظراً لما آلت إليه الأوضاع في مصر، نعلن ما يلي1 – الرفض القاطع للمادة 28 بالإعلان الدستوري والتي تمنح اللجنة المشرفة على إنتخابات الرئاسة حصانة مطلقة وتفتح الباب أمام الشكوك في نزاهة الإنتخابات الاهم في مصر، ونطالب بتعديل هذه المادة

2 – رفض الطريقة التي تم على أساسها تشكيل تأسيسية الدستور إستناداً على الأغلبية البرلمانية في وقت كان يجب فيه الإستناد لقاعدة أن الدستور ملك لكل المصريين وجب تمثيل كافة طوائف وشرائح المجتمع فيه! ونطالب مجلس الشعب بإعادة تشكيل التأسيسية ونبذ الخلافات والإرتقاء لمستوى اللحظات الفاصلة التي نمر بها

3 – رفض فتح المجال لأركان حكم مبارك للترشح لرئاسة الجمهورية ما بعد الثورة.. تلك الثورة التي قادوا خلالها عمليات القتل والتنكيل بالثوار وحاولوا حتى الرمق الأخير القضاء عليها وتثبيت عرش مبارك

4 – مطالبة كل القوى السياسية ومرشحي الرئاسة الثوريين نبذ خلافاتهم، والتوحد من جديد لنصرة الثورة التي تتلقى الضربات بلا توقف منذ أن تشرذموا، في مصر الحرة الديموقراطية سينال كل مجتهد وأمين ثقة الشعب وستكون الفرصة العادلة متاحة للجميع ليتبوأ المناصب التي يبتغي بها وجه الله ثم الوطن، فتعالوا إلى كلمة سواء واحفظوا العهد لدماء الشهداء ولا تخذلوا الميدان

وإننا إذ نؤكد على التمسك بالثورة حتى تحقيق أهدافها أو نيل الشهادة، نود أن نؤكد على إستمرار الضغط الشعبي لحين تحقيق ما سبق بشكل سلمي ومتحضر بعيداً عن دعاوى العنف والتخريب، وإلى هنا فإننا ندعوا كل المواطنين المصريين، أفراداً وأحزاباً وجماعات للمشاركة في “جمعة 20 إبريل في ميادين التحرير بكل بقاع الجمهورية للتأكيد على المطالب سالفة الذكر ولإيقاظ النائمين وتنبيه الغافلين أن ثورة مصر حية لن تموت، على أن يتلزم المشاركين بالروح السلمية للثورة والحفاظ على المنشئات العامة والخاصة داخل نطاق الميادين محل التظاهرات

الوطنية فوق السياسة.. والمبادئ فوق المصالح

شباب 6 أبريل

5 responses to “بيان حركة شباب 6 إبريل بخصوص الدعوة ليوم 20 إبريل”

  1. طارق جمال says :

    انا حقيقا مش عارف مين الظالم اهو المجلس العسكري ولا الاخوان ولا الجنزورى لكن انا عارف مين المظلوم وده طبعا الشعب المصرى بس برضه هو ظالم نفسه بتفكيره فى اكله وشربه وبس ولو فكر فى حاجه غيركده يتوه فى زحمة افكاره فلابد ان تقوموا بحملات توعيه للشعب قبل فوات الاوان

    • علاء says :

      ان المجلس العسكرى حاول ويحاول ان يجهض الثورة ويريد استنساخ نظام الفاسد مبارك ولكن لااعتقد انة سينجح وكلنا مع الدعوة لمليونية يوم الجمعة القادم ويجب ان يكون الثوار يد واحدة من 6 ابريل والاخوان والسلفيين والجميع لاتسمحوا لاحد ان يشق الصف الواحد ان الشاطر بالفعل رجل وطنى ومحترم وكذلك عبد المنعم ابو الفتوح يجب ان نحمى الثورة

  2. محاسب / احمد محمود محمد ابراهيم says :

    وفي الحقيقة وبصراحة قداختلف او اتفق وكله وارد == ولكن ما يعجبني دائما من الحركة والتي ربما راوضتني نفسي ان اكون عضوا فيه = الا انني ورغم ميولي الاخوانية اقول لككم == انني اجد في حركتكم كثير ممن الصدق واصبر والاصرار واليقذه والثورية وهذا ما اجده في نفسي ولذلك اعلن لكم واؤكد باذن الله الواحد انني من المشاركيين في الميدان رغم ظروفي في المذاكرة في الدراسات العليا الا انني معككم قلبا وقالب في هذه الايام العصيبة = والتي اري فيها ان دماء اخواننا التي لم تبرد حتي يومنا هذا تذهب هباء منسورا == وكل هذا وذاك محاولات الفلول وتسخيره لوسائل الاعلام المختلفة جهارا نهارا لتزين نائب المخلوع == والادهي والاخطر = انه بداء الترويج له في المواصلات العامة للتلاعب بعقول البسطاء والنساء تحت زعم ومسمي الامن والاستقرار == لذلك اقترح تكيف الحملات الاعلامية علي مواقع التواصل الاجتماعي ونشر العديد من الملصقات = نبذ الخلافات بين كل وكافة اللقوي السياسية في هذه اللحظة العصيبة والتحود علي رئيس واحد توافقي = ولعلنا نحن اتباع الاخوان المسلمين طرحنا هذا الموضوع من قبل ولكن الغريب ان تم رفضه ولكن لابد ان نعود مرة ثانية كما كنا في الميدان “” ايد واحدة “” = ونرجوا التركيز علي المواطن الاتية == موقعة الجمل – تصدير الغاز لاسرائيل = الاحداث ما بعد الثورة == توعية الناس == يجب ان نكون جميعا “”” اييييييييييييييييييد واحده

  3. نهي says :

    كل الكلام اللي في البيان جميل جدا – بس المفروض الدعوة للنزول متكونش بس في 20 ابريل بل تكون يومية – اقصد تكون من 20 ابريل لحد ما تتحقق جميع المطالب المشروعة باستخدام الضغط علي المشير لكن الدعوة للنزول يوم فقط اعتقد لن يكون لها جدوي لابد من الرجوع للميدان وبقوة ..

  4. مندى رافت says :

    انتم نعم الشباب المصرى الحر وتيجان على رءووس المصريين رغم ظلم الفلول البين والواضح لكم خاصة المجلس العسكرى وادعاءات الروينى السمجة بالتمويل الاجنبى وكل تلك الترهات السخيفة لعزلكم عن الشعب السند الحقيقى لقوة التدفق الثورى ولتجريد الشعب من العناصر القيادية اليقظة حتى يتمكن الفلول من تحقيق هدفهم وهو القضاء على الثورة للحفاظ على مكاسبهم (اقصد ما سرقوه) فى ظل النظام البائد.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: