عاطف أسماعيل يكتب : حان وقت العقاب، فهل أنتم مستعدون؟

شيء يبعث على السعادة أن نرى المجلس العسكري يتخبط وتحمله الأمواج من تأييد شفيق إلى تشجيع سليمان على الترشح إلى دعم عكاشة بإشاعات يطلقها جهاز الأمن القومي بأنه نجح في جمع عشرات آلاف التوكيلات لصالح طنطاوي إلى إطلاق الشائعات بترشح سامي عنان.

إنها أسعد لحظة أن نرى القاتل وهو يحاول إخفاء جريمته والإفلات من العقاب. أن نرى اللص وهو يحاول الإفلات بغنيمته من السرقة. أن نرى العجوز المتصابي وقد سقط عن رأسه الشعر المستعار. عودة سليمان إلى انتخابات الرئاسة تحت دعوى الضغط الشعبي خير دليل على انتصار الثورة. فما هي إلا مناورة جديدة يقوم بها العسكر لتجريب الرأي العام وبالونة اختبار.

الثورة مستمرة وتحقق كل يوم نصر جديد بعدما أسقطت الأقنعة وحرقت كل بطاقات اللعب فلم يعد في يد الجائرين من أبناء مبارك في المجلس العسكري وخارجه إلا الكذب والاحتيال على الرأي العام وإطلاق الشائعات وأساليب الحرب النفسية الأثرية التي أصبح الشعب المصري قادرًا على التصدي لها بمجرد ظهورها.

فلتطلقوا الشائعات وتستخدموا آلة إعلامكم وأجهزة مخابراتكم وأمنكم القومي، ولكن في النهاية لن تفلتوا بما فعلتم أيها العسكر أنتم وحلفاءكم في كل القطاعات. فوقت الحساب قد حان ولا مفر من عقابكم على ما اقترفتموه في عهد أبيكم المخلوع أو في أعقاب ثورتنا المجيدة.

حفظ الله مصر والثورة مستمرة….

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: