بقلم. محمد غنيم : سياسة القرطسة ( 3 )

الحكومة فى بلدنا تعتمد فى المقام الاول على مبدأ ” الصيت ولا الغنى ” .. يُعتبر وطننا الغالى أول وطن فى التاريخ يثور على نظام بأكمله ويطالب باسقاطه . وعندما يأتى ميعاد الترشح وتنظر الى قائمة المرشحين فى هذه الانتخابات فتجد نفسك أمام فيلم من أفلام المقاولات فترة الثمانينات !! ولكن هذه المرة فيلم مقاولة من طراز ” البورنو ” .. ولكنه بورنو سياسى .. والبورنو السياسى يأتى بعد عملية قرطسة المواطن وتعبئته بالافكار اللولبية التى تثير احاسيسه وعواطفه تجاه الاخت الفاضلة ” نزيهة ” !!

والاخت الفاضلة ” نزيهه ” جزء لا يتجزأ من سياسة القرطسة السابقة وقريبة ونسيبة كل من الحاجة ” مُلهمة ” ، والاخت الكبيرة ” سلمية هانم ” !! فقمة العبط السياسى للمواطن هى ان يقوم باختيار مرشح الرئاسة بعد الثورة على نظام المخلوع من بين نائب المخلوع ورئيس وزراء المخلوع وسفير المخلوع ووزير خارجية المخلوع !! .. وقمة القرطسة الشعبية التى ستسعد الملايين هى أن وزير دفاع المخلوع سيضمن نزاهتها !

وكما قلنا ان حكومتنا تتعامل من منطلق ” الصيت ولا الغنى ” .. فانها ستقوم بتصوير عملية القرطسة بكل حيادية .. فالنزاهة يجب ان يتم تصويرها وتصديرها للعالم الخارجى على أنها نزاهة .. وتصديرها للاستغلال المحلى كدليل على الحيادية .. وأجمل شىء عندما تتم القرطسة على أكمل وجه ، سنجدك عزيزى المواطن تخرج فى الانتخابات ان شاء الله وتضع صوتك بكل نزاهة ، ويتم تصويرك فى التليفزيون والعساكر بيبوسو ايديك وبيشيلوك لحد الصندوق .. والابتسامة تعلو وجهك من الاذن اليمنى حتى اليسرى .. وفى الاخر ان شاء الله سيأتى احد المرشحين ” اعوان المخلوع ” رئيسا للبلاد .. وسيتم نفخ حضرتك نفخة رجل واحد ورمية فى المعتقلات رمية رجل واحد !!

اطمئن .. فبعقلية سيادتك “” القرطسة قادمة لا محالة “” !!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: