روائع. خالد سلطان : شــــارع الشهــيـــــــد

كانت كل الدنيا في عينُه ..

عَرْض الشارع قُدّام بيتهم ..

كانت كـورة ويّـا أصـحـابه ..

كـان الحـزن مـقـفّل بابه ..

كـل الـعـالـم بالنسبة له ..

دور الـسـيـجا بـالغُطيان ..

لفّة بعجلة واد سرحان ..

أو مسّاكة في دَخلة بيت ..

كُلّ حياته في التـنـطـيـط ..

غمّض عينُه شويّة وفَتّح ..

فجأة الدنيا بدأت توسَعْ ..

والألـوان بـدأت تـتـغَـيّر ..

حتّى الفرْح نَدَهْلُه ودَيّر ..

الشارع ما بقاش بيضُمْ ..

بقة أسود مِنْ لون الهم ..

حتّى عِيال الشارع شابو ..

وبواقـي فرحـتــهم دابــو ..

حتّى الشارع اسمُه جديد ..

تقريـبًـا عـلى اسم شهيد ..

وده واقف يشرب فِ الشاي ..

بيـفـكّر في الـعـمـر الـجـاي ..

“لو ساعي البوسطة بيدوّر ..

على عنوان وخلاص اتحيّر ..

فـجـأة يبُـص يلاقـي مكانُه ..

يافطة باسمي وده عنوانه !!”..

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: