تغطيه اليوم 2

شهدت شوارع القاهرة والجيزة والإسكندرية اليوم الثلاثاء تواجدا أمنيا كبيرا في الميادين الرئيسية والشوارع الهامة التي كانت حركة شباب 6 أبريل قد أعلنت أن مسيرتها ستمر بها في طريقها من ميدان التحرير إلي شارع مجلس الشعب، فيما امتلأت الميادين برجال الأمن في الزي المدني بين المارة، وللمرة الأولى منذ يناير 2009 ظهرت عناصر من الشرطة النسائية بشكل مكثف.

توجه النشطاء للمكان المحدد للمسيرة وكانت قوات الأمن لهم بالمرصاد وقامت بحصار مجموعات عديدة من المتظاهرين وعمل كردونات أمنية حولهم وقاموا بالتعدي عليهم بالضرب المبرح باستخدام الايدي والأرجل وهناك عدد آخر استطاع الإفلات من قوات الأمن، ووصل عدد المقبوض عليهم حتي الآن إلي 90 ناشطاً وتصلنا انباء بأنه هناك اصابات بين عدد من المقبوض عليهم وبين الشباب الذين استطاعوا الإفلات من قوات الأمن، والذين أفادوا جميعا بأنهم تعرضوا لاعتداءات بدنية شديدة من قوات الأمن المتواجدة بالمكان، وستوافيكم الجبهة بشهادات حيه للمتظاهرين وبوقائع الإعتداءات عليهم بعد قليل.

وقد أبلغ عدد من الشباب المشاركين إن الأمن قد تعدي عليهم بالضرب، وإدي ذلك غلي إصابات شديده وكسور في مناطق متفرقه في انحاء الجسم.

وقد تجمع المتظاهرون لفترة أمام مجلس الشعب المصري وهم يرددون هتافات تطالب بـ”الحرية”، وتدعو لإجراء تعديلات دستورية قبل أن تقوم الشرطة السرية وفرق مكافحة الشغب بمهاجمتهم.

وعلي الرغم من الدعوة المبكرة للمظاهرات لم تشهد شوارع وسط القاهرة تواجدا مكثفا للمتظاهرين؛ حيث لم تُشاهد أعداد كبيرة منهم في أماكن التظاهر المعتادة بالدرجة التي شوهد معها محمد عبد القدوس، رئيس لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، بميكروفونه وحيدا علي سلالم النقابة.

وعلى العكس من ذلك تواجد الأمن بشكل مكثف في ميادين التحرير وطلعت حرب وأمام نقابتي الصحفيين والمحامين وبجوار ضريح سعد زغلول، وقامت قوات الأمن بفرض حواجز أمنية في تلك الأماكن وقفت من خلالها بعض المارة وأطلعت على هوياتهم كما قامت باعتقال عشرات من النشطاء.

وظهرت أول بوادر التظاهر حوالي الساعة الواحدة ظهرا أمام مجمع التحرير ولكن سرعان ما تدخل الأمن بإقامة كردون من مجندي الأمن المركزي حول المتظاهرين ومحاولة فصلهم عن المارة، وقامت باعتقال بعضهم في محاولة للسيطرة علي الأمر. وفي الواحدة والنصف تقريبا ظهرت أكبر التجمعات أمام نقابة المحامين وتعاملت معها قوات الأمن بنفس الطريقة.

وتضمن التواجد الأمني تواجد عناصر من الشرطة النسائية انتشرت في وسط القاهرة منذ الصباح الباكر وقامت بتوقيف العديد من الناشطات والإطلاع علي بطاقات الهوية الخاصة بهن واصطحاب بعضهن للاستعلام عن نشاطهن.

كان آخر ظهور بهذا الشكل المكثف لعناصر الشرطة النسائية في وسط القاهرة في 21 يناير من العام الماضي، عندما استعانت بهن قوات الأمن في مواجهة مظاهرة نسائية لزوجات قيادات جماعة الإخوان المسلمين للتضامن مع غزة أمام نقابة الصحفيين. وشهدت تلك المظاهرة اشتباكات بين العناصر الأمنية النسائية ونساء الجماعة

Advertisements

One response to “تغطيه اليوم 2”

  1. معتز says :

    مليار تحية لشباب 6 ابريل ومليار نعم للبرادعى لتخليص مصر من عبد بنيامين نيتنياهو الذى يدمر مصر ان اقل مسئول فى اسرائيل جزمتة برقبة مليون واحد مثل مبارك لان المسئول الاسرائيلى يعمل لمصلحة اسرائيل وشعبها بينما مبارك يدمر مصر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: